تسجيل إصابتين بكورونا مساء اليوم بوجدة

2


علم موقع شمس بوست من مصدر مطلع، أن التحاليل الطبية أكدت إصابة مغربيان عائدان  من الجزائر بطريقة سرية، عبر الحدود البرية.

 

ووفق مصادر الموقع، فإن الحالتين، عادتا من الجزائر يوم 26 يونيو الجاري، كانا رهن الحجر الصحي بداخلية الجاحظ، قبل أن تتأكد إصابتها اليوم بكوفيد-19.

 

وبتسجيل هاتين الحالتين، ارتفع عدد الحالات المؤكدة اليوم بالجهة الشرقية 4 حالات كلهم من العائدين من الجزائر، إذ سجلت قبل ساعات اصابتان بإقليم جرادة.

 

وارتفع مجموع الإصابات المسجلة في الجهة منذ تسجيل أول حالة في المغرب، في الثاني من مارس وحتى الآن 205 حالات، شفي منها 198 حالة، وتوفي 8 حالات.

 

تجدر الإشارة إلى أنه خلال اقتراب عيد الأضحى كل سنة، تشهد الحدود البرية المغلقة بين المغرب والجزائر، توافدا كبيرا للمهاجرين المغاربة العاملين في مختلف المهن في الجزائر، للتسلل إلى أرض الوطن، لقضاء العيد مع عائلاتهم، غير أن عودتهم هذه السنة تأتي بالتزامن مع جائحة كورونا، وانتشار الفيروس في الجارة الجزائر.

 

 

The following two tabs change content below.

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة



المصدر

التعليقات مغلقة.