بدر الفرتوتي نجم الأولمبيك يبحث عن فرصة في العالي

5


لا يختلف اثنان من المتتبعين للشأن الكروي بسوس، على كون الفئات الصغرى لفريق أولمبيك الدشيرة تتوفر على لاعبيين شبان مازالوا ينتظرون فرصهم للتألق داخل رقعة الميدان والبروز بشكل أقوى رفقة فريقهم الاول، ولعل أبرزهم اللاعب بدر الفرتوتي الذي حقق العلامة الكاملة في فريق الأمل .

رغم صغر عمره ( 20 سنة )، إلا أن بدر الفرتوتي نثر إبداعه المتواصل مع فريقه كوسط ميدان دفاعي ، اذ يلعب دورا مهما داخل فريق أمل فرسان الدشيرة، و يعد المحرك الاساسي لوسط الميدان لامتيازه اللعب بالرجلين اليمنى واليسرى ؛ مستحقا إشادة وثناء الوسط الرياضي السوسي بالكامل.

واستهل الفرتوتي مسيرته الكروية في فئة الصغار والفتيان والشبان لفريق الإتحاد الرياضي لأيت ملول، قبل ان يعرج في فئة الأمل لأولمبيك الدشيرة، وقام بتقديم نفسه بصورة رائعة مع فريقه ، وأثبت قوته الكبيرة كلاعب مميز قادر على صناعة الفارق بإستمرار.

النجم الساطع “بدر الفرتوتي” عاش فترة توهج كبيرة من حيث تتويجه كنجم فوق العادة في مواجهات كثيرة ضد فرق مختلفة،  صنع من خلالها الفارق و أبان عن علو كعبه، بل واثبث قوته و شراسته داخل رقعة التباري، طامحا في مواصلة المشوار الكروي بتميز، وإتمام المسيرة داخل صفوف الدشيرة والظهور بشكل متألق محليا ووطنيا.



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.