استنفار داخل المستشفى الحسني بعد تأكيد إصابة ممرضة بفيروس كورونا

2


ناظورسيتي : متابعة

علمت ناظورسيتي من مصادر جيدة الإطلاع، أن المستشفى الحسني للناظور، يعيش طيلة اليوم الأحد 2 غشت الجاري، على وقع حالة استنفار قصوى، جراء تأكيد إصابة ممرضة بفيروس كورونا التاجي.

وأشارت المصادر ذاتها أن التحاليل المخبرية أكدت إصابة المعنية، وهي زوجة أحد موظفي السجن المدني بسلوان، الذي أصيب بدوره بالفيروس.

ويعيش المستشفى الحسني بمختلف مصالحه وأطقمه حالة استنفار قصوى جراء تأكيد الحالة المصابة بالفيروس التاجي، وذلك لاختلاط الممرضة بعدد من الموظفين والمرضى.

وتسارع أطقم خلية اليقظة الوبائية إلى حصر المخالطين داخل المستشفى الحسني وفي صفوف المرضى أيضا، وذلك بالتزامن مع ارتفاع إجمالي الإصابات المؤكدة بالمغرب خلال الأسابيع الأخيرة.



المصدر

التعليقات مغلقة.