الجعواني يُطمئن جماهير الماص | أخر الأخبار الرياضية

5


 كسب منير الجعواني مدرب المغرب الفاسي تعاطفا كبيرا من الجماهير الرياضية بعد إصابته بفيروس كورونا وهو الخبر الذي كان صادما للعديد من الفعاليات الرياضية.
 الجعواني الذي تماثل للشفاء يتأهب للعودة للإشراف على تدريبات المغرب الفاسي إستعدادا للقاء شباب أطلس خنيفرة..

 ــ المنتخب ما هي قراءاتك لنتيجة الفريق أمام جمعية سلا؟
 «النتيجة إعتبرها جيدة قياسا لما عانيناه طوال الأيام العشرة السابقة للمواجهة حيث لم يتدرب الفريق لمدة ثمانية أيام وقبلها كان إكتشاف الحالات الأولى للإصابة بكوفيد19 وما ترتب عن ذلك من الم نفسي للاعبين بسبب حالة الرعب التي كانت سائدة داخل المجموعة التي كانت تنتظر نتائج التحاليل إضافة إلى أن اللقاء لم يكن قد تأكد إقامته إلا حوالي الساعة الواحدة ظهرا عندما توصلنا بنتائج الفحوصات الطبية لعشرة لاعبين حيث تم إكمال اللائحة التي كانت  تتكون فقط  من12 لاعب
وعلى الرغم من ذلك فالأداء خلال الشوط الأول كان جيدا حيث كان باستطاعتنا تسجيل هدفين أو ثلاثة لكن لسوء الحظ أضعنا تلك المحاولات لكن من جهة أخرى أتفق مع جمهور الماص في كون أننا لم نقدم شيئا يذكر خلال الشوط الثاني ونجحنا في الإبقاء على نقطة مهمة بعشرة لاعبين.»

 ــ المنتخب لكن من يريد أن يصعد عليه أن لا يهدر النقاط داخل الميدان؟
 «نعم أتفق أنه يجب علينا أن نستثمر إستقبالنا للفرق الأخرى بمدينة فاس هذا الأمر يمكن أن يجعلنا نشعر بالقلق لو كنا نمارس البطولة  في ظروف طبيعية لكننا حاليا في عهد الإستثناء والبطولة  ستشهد نتائج غريبة ومفاجئة في باقي الدورات واعتقد أن نتائج أولى الجولات بعد استئناف المنافسة تعطينا مؤشرا أن الحسم في الصعود لن يكون إلا مع نهاية الجولة الأخيرة.
 أمامنا بعض الوقت قبل لقاء شباب أطلس خنيفرة لتهيئة اللاعبين نفسيا خاصة بعد فقدان أربع نقاط في ظرف أسبوع نقطتي لقاء شباب الحسيمة ونقطتي لقاء جمعية سلا وأتمنى أن يكون هداف الفريق دجيجي كيزا في قمة مستواه خلال المواجهة القادمة مع استعادة المخضرم عصام الراقي في وسط الميدان من أجل حصد النقاط الثلاثة.»

 ــ المنتخب جمهور الماص يشعر بالقلق ما هي الرسالة التي توجهها له؟
«منذ إن استلمت تدريب المغرب الفاسي قلت أن هدفي هو أنه في كل نهاية أسبوع يجب على المغرب الفاسي أن ينهي مقابلته وهو متأهل للقسم الأول وهذا ما نسير عليه حتى الآن.
 فمنذ الدورة 17 ونحن نحتل المركز الثاني أو المركز الأول وحتى الجولة 23 وسنسعى أن نستمر في ذلك وأنا على ثقة أن الجهد الذي بذل طوال هذا الموسم الصعب لا بد أنه سيكافئ بتحقيق الصعود ولا يهم هل سنصعد أولا او ثانيا أو بفارق هدف واحد فالمهم هو تحقيق الصعود.»

 



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.