لحسن دهدوه مهاجم الزمامرة سنلعب أمام الحسنية بهدف الانتصار – Sport7

1


عزيز العبريدي

يعتبر لحسن دهدوه الجناح الأيمن لنهضة الزمامرة لاعبا واعدا في المستقبل، إذ سطع نجمه في المباراة الأخيرة ضد الرجاء البيضاوي بالرغم من دخوله فقط في الشوط الثاني وسجل الهدف الوحيد لفريقه في هذه المباراة، إذ ينتظره مستقبل زاهر في كرة القدم بحيث لعب مع شباب بوجدور في قسم الهواة قبل الإنتقال إلى صفوف نهضة الزمامرة الذي يعول عليه كثيرا من أجل الحفاظ على مكانته في القسم الأول للنخبة.
قال لحسن دهدوه لاعب نهضة الزمامرة في تصريح خاص للجريدة بأن المباراة القادمة ضد حسنية أكادير ستكون مباراة قوية وحاسمة بحكم تقارب مستوى وترتيب الفريقين، وبأن فريقه سيبدل مجهودات كبيرة في هذه المباراة التي يلعبها داخل ميدانه لتحقيق الانتصار ونسيان الهزيمة الغير المنتظرة أمام الرجاء البيضاوي في المباراة السابقة.
وأضاف لحسن دهدوه بأن المباراة السابقة ضد الرجاء البيضاوي شكلت بالنسبة إليه فرصة ذهبية لإظهار مستواه الحقيقي بعد دخوله كبديل في الشوط الثاني إذ استطاع تسجيل الهدف الوحيد لفريقه في هذه المباراة، ويتمنى أن تعطاه الفرصة في المباريات القادمة لتحقيق المزيد من الأهداف و الانتصارات مع فريقه والحفاظ على مكانته بالقسم الأول.
وأوضح لحسن دهدوه بأنه راض على وضعيته المادية داخل الفريق بفضل العناية والمكانة التي يحضى بها داخل مدينة الزمامرة من طرف الجمهور وبصفة خاصة من طرف رئيس الفريق، وأنه مرتاح باللعب مع نهضة الزمامرة ولا يفكر في أي فريق آخر ويأمل أن يقدم الشيء الكثير لهذا الفريق وأن يكون في مستوى الثقة التي وضعت فيه.
للإشارة فلاعب خط الهجوم لحسن دهدوه هو من مواليد سنة 2000 لعب في قسم الهواة مع شباب بوجدور، بعد ذلك انتقل للعب في صفوف أمل نهضة الزمامرة خلال هذا الموسم ومنه صعد الى الفريق الأول الذي وقع معه عقدا لمدة 5 سنوات، إذ كانت أول مباراة رسمية لعبها مع الفريق ضد أولمبيك اخريبكة تم الرجاء البيضاوي، ويتمتى أن تتاح له الفرصة في المباريات القادمة.





لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.