بيرلو يتعهد بإعادة الفرحة والحماس إلى جوفنتوس المنهك

1


تعهد المدرب الجديد لفريق جوفنتوس لكرة القدم أندريا بيرلو الثلاثاء بإعادة الفرحة والحماس إلى بطل إيطاليا في المواسم التسعة الماضية، مؤكدا بقاء النجم الأرجنتيني باولو ديبالا ورحيل مواطنه غونزالو هيغواين.

وتولى بيرلو منصبه في “السيدة العجوز” هذا الشهر اثر إقالة المدرب السابق ماوريزيو ساري بعد موسم واحد فقط عقب خروج الفريق من الدور ثمن النهائي لمسابقة عصبة أبطال أوروبا على يد ليون الفرنسي.

وأوضح بيرلو (41 عاما) في أول مؤتمر صحافي في مقر النادي في طورينو، أنه “في المكان المناسب في الوقت المناسب”. وقال “أريد أن اعيد لجوفنتوس الحماس الذي كان يفتقده مؤخرا”.

وأكد أن ديبالا (26 عاما) سيبقى في خط هجوم يوفنتوس إلى جانب البرتغالي كريستيانو رونالدو، مشيرا إلى أن حقبة هيغواين (32 عاما) في طورينو انتهت.

وأضاف “كان (هيغواين) بطلا رائعا ولاعبا رائعا لكن حقبته انتهت (…). “نظرنا في عيون بعضنا البعض، وتحدثنا واتخذنا هذا القرار. انا معجب به جدا لكننا قررنا ان يكون لكل منا طريقه”.

وانضم هيغواين إلى جوفنتوس عام 2016 قادما من نابولي، وتمت اعارته إلى ميلان وتشلسي الإنكليزي قبل أن يعود إلى البيانكونيري في الموسم الماضي.

وتابع بيرلو “ديبالا لم يسبق له أن عرض في سوق الانتقالات. بالنسبة لي هو لاعب مهم. وبمجرد عودته (من الاصابة)، سيكون جزءا من المشروع”.

وعن هداف الفريق في الموسم المنصرم رونالدو، قال “لقد تحدثنا بالفعل مع رونالدو. وسيكون لدينا الوقت للحديث عن الخطط التكتيكية والأدوار”.

وحول قبوله بتدريب الفريق الأول بعد أيام قليلة من تعيينه مدربا لفريق دون 23 عاما، أكد بيرلو “لم يكن لدي وقت للتفكير، كان كل شيء سريعا جدا، ولكنني إذا اتخذت هذا الاختيار فهذا لأنني مقتنع بأنني في المكان المناسب في الوقت المناسب”.

ويعرف بيرلو جوفنتوس ولاعبيه جيدا بعد فترة أربع سنوات رائعة من 2011 إلى 2015، توج معه خلالها بلقب البطولة أربع مرات متتالية.

وتطرق نجم ميلان وانتر ميلان والمنتخب الإيطالي السابق إلى الخطة التي سيعتمدها مع فريقه “يمكننا ان نلعب باربعة أو ثلاثة لاعبين في الدفاع” مشيرا إلى أن الهدف الرئيسي هو أن “نلعب بفرح”.

واضاف “من أجل جلب الحماس، عليك أن تعمل، وتتحدث مع اللاعبين، وتجعلهم يشاركون، وتجعلهم يفهمون طريقتنا الجديدة في اللعب. أعمل في الملعب، لكن يجب أن يكون هناك الكثير من العلاقات الإنسانية والنفسية”.

وأوضح بيرلو أنه يبحث عن “الرغبة والتماسك” الذي كان جزءا من عهد المدرب السابق لجوفنتوس أنطونيو كونطي في الفترة بين 2011 و2014.



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.