تفاصيل مثيرة في قضية قائد مان يونايتد.. محاولة رشوة وضرب

2



وقال موقع “سكاي نيوز”، إن الشرطة اليونانية ضربت الدولي الإنجليزي على ساقه بقوة، وأخبرته بأن “مشوارك الكروي انتهى”، وذلك بعد أن أخبرهم بأنه لاعب كرة قدم محترف.

وكانت السلطات اليونانية قد ألقت القبض على قائد مانشستر يونايتد ، هاري ماغواير، بعد شجار وقع في جزيرة ميكونوس اليونانية.

ووفقا لصحيفة “صن”، دخل لاعب فريق ليستر سيتي سابقا، ماغواير، في شجار مع رجلين خارج إحدى الحانات في الجزيرة اليونانية، في الساعات الأولى من الصباح.

وتفاقمت المشكلة بعد أن رفض ماغواير ومجموعة من أصدقائه دخول مركز الشرطة، مما أدخلهم في مواجهة مع رجال الأمن، أسفرت عن إساءات لفظية وجهها اللاعب للشرطة، وفقا للمصادر المحلية.

وأقيمت جلسة المحكمة الأولى غيابيا، الثلاثاء، واتهم فيها المدعي العام لماغواير بمحاولة رشوة الشرطة بعد الاعتقال الذي أصبح حديث الصحف الإنجليزية.

وقال المدعي العام خلال المحاكمة: “عندما وصل ماغواير لمركز الشرطة، قال لعناصر الشرطة “هل تعلمون من أنا؟ أنا قائد مانشستر يونايتد. أنا غني جدا. أستطيع أن أمنحكم المال. أرجوكم دعونا نرحل”.

ومن ناحيته قال محامي اللاعب الإنجليزي إن الشرطة ضربته على ساقه، وقالت له بأن “مشواره الكروي انتهى”، بعدما أخبرهم بأنه لاعب في مانشستر يونايتد.





Source link

التعليقات مغلقة.