إصابة توتي بفيروس كورونا المستجد – هبة سبور

2


وكالات

تأكدت إصابة فرانشيسكو توتي أسطورة نادي روما الإيطالي بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وفقا لما أوردته تقارير صحفية.

وذكرت شبكة سكاي سبورت إيطاليا أن نجم هجوم منتخب إيطاليا السابق قد أجرى مسحة بعد معاناته من بعض الأعراض في الأيام القليلة الماضية، والتي بينت إصابته بالوباء القاتل الذي ظهر للمرة الأولى في مدينة ووهان وسط الصين أواخر ديسمبر الماضي، قبل أن ينتشر كالنار في الهشيم تباعا في بقية دول العالم، ومن بينها إيطاليا.

وظهرت على توتي أعراض الحمى، وإنهاك عام في الجسم قبل أن يجري المسحة التي أكدت إصابته بفيروس كورونا «كوفيد-19».

وذكرت سكاي سورت أن الحالة الصحية للمهاجم الدولي السابق تشهد تحسنا بالفعل، مضيفة أنه يقضي فترة الحجر الصحي المنصوص عليها في البروتوكولات الصحية في هذا الخصوص.

جدير بالذكر أن والد توتي ويُدعى إنزو كان قد توفى في شهر أكتوبر الماضي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، بيد أنه كان يعاني من أمراض آخرى مثل السكري.

جدير بالذكر أن فرانشيسكو توتي يعتبر واحدًا من أكثر اللاعبين إخلاصًا ولاء لنادي روما، فطيلة مشواره الكروي لم يرحل عن ذئاب العاصمة إلى أي ناد آخر، إذ دافع عن ألوان قميص روما على مدار 25 عامًا متواصلة، منذ 1992، وحتى اعتزاله في العام 2017.

ومن المعلوم أن إيطاليا تعتبر من بين البلدان الأوروبية التي تشهد مستويات صاروخية في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، مع دخول فصل الشتاء. وتتجه الحكومة الإيطالية إلى فرض غلق كامل في عموم أنحاء البلاد وفرض مزيدا من القيود بهدف احتواء تفشي الوباء القاتل الذي يحصد الأروح ليل نهاء في البلد الأوروبي





Source link

التعليقات مغلقة.