الدفاع الجديدي يتهيأ لموسم التحديات

0


تسلم الجزائري عبد الحق بن شيخة خلال الأسبوع الماضي مفاتيح الإدارة التقنية للدفاع الجديدي في ثاني تجربة له صحبة فارس دكالة، الذي وجد مسؤولوه وتحت إرغامات الواقع المتعددة أنفسهم مجبرين على تجديد جلده ودماءه بعد رحيل عدد كبير من العناصر التي شكلت في المواسم الأخيرة الدعامة الأساسية للنادي، وبعد حسمه في طاقمه التقني المساعد الذي سيشتغل تحت إمرته والمكون في غالبيته من أطر محلية، باشر الربان الجزائري عمله رفقة المجموعة الجديدية، حيث أشرف على الحصص التدريبية للفريق الموزعة ما بين الغولف الملكي بالحوزية والملعب الملحق لملعب بن محمد العبدي بحضور بعض الوافدين الجدد الذين يخضعون للتجربة بالجديدة. 
ولسد الخصاص وتقوية الرصيد البشري للنادي، فتح المسؤولون الدكاليون قنوات التفاوض مع عدد من لاعبي البطولة الوطنية الذين أنهوا خدماتهم مع فرقهم وبعض العناصر من إفريقيا جنوب الصحراء إلى جانب محترفين مغاربة تلقوا تكوينهم الأساس بالدوريات الأوروبية، وقد إلتحق بتداريب الدفاع. 
الثلاثي الإفريقي موكوكو أمالي الظهير الأيمن السابق لنادي موتيما بيمبي الكونغولي، ديا ستانيسلاس أنكيرا وسط ميدان ليوبارد الكونغولي وعميد المنتخب الكيني محمد موسى، محمد الجعواني القادم من سريع وادي زم، وسمير بنعمر القادم من الدوري الألماني للقسم الثالث. كما من المنتظر أن يصل إلى الجديدة دفعة جديدة من اللاعبين الأجانب في مقدمتهم اللاعب نديملا صانع ألعاب صانع ألعاب نادي سيمبا الطانزاني قد يعوض مواطنه سيمون مسوفا المرشح لمغادرة القلعة الدكالية ودولي ناميبي يشغل مركز رأس حربة إلى جانب مدافع أوسط كاميروني، سيخضعون جميعهم لاختبارات شاملة من قبل المدرب بنشيخة المسؤول الأول عن العارضة التقنية للدفاع للوقوف على مؤهلاتهم قبل إعطاء إشارة الضوء الأخضر للمسؤولين لضمهم إلى صفوف النادي، في مقابل ذلك، يدرس الفريق الجديدي إمكانية إعارة بعض لاعبيه القادمين من فئة الأمل لأندية وطنية لتمكينهم من كسب التجربة وحتى لا يظلوا حبيسي كرسي الإحتياط، وفي هذا الإطار وافق الدكاليون على تسريح كل من الطانزاني نيكسون كيبابادجي وعثمان باشكو وحمزة ترابي على سبيل الإعارة ليوسفية برشيد الذي تربط مسؤولوه علاقة طيبة بنظرائهم الجديديين. 
من جهة أخرى، سطر المدرب عبد الحق بن شيخة برنامجا إعداديا مكثفا لضمان إعداد جيد لفريقه، يتضمن تجمعا تدريبيا مغلقا لمدة 10 أيام بالجديدة ستتخلله ثلاث مباريات ودية ضد أندية وطنية، ويروم من خلاله مروض الفرسان البحث عن الإنسجام والتناغم بين اللاعبين والوقوف على مؤهلاتهم قبل الحسم في اللائحة النهائية للنادي التي سيعتمد عليها في موسم التحديات الذي يراهن عليه الدكاليون لمحو الصورة الباهتة التي رافقته في البطولة المنصرمة ولعب أدوار طلائعية في مستوى انتظارات جماهيره. 

 



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.