بونو ينوب عن مهاجمي إشبيلية بهدف من أسيست للنصيري

3


نهاية غير متوقعة، تلك التي رسمها نادي إشبيلية الذي تفادى الهزيمة أمام بلد الوليد المضيف، حيث تمكن من تعديل الكفة 1-1، بفضل تسديدة مركزة سكنت مرمى بلد الوليد، في الدقيقة 90 + 2، وجاءت من أسيست للنصيري. 
وكان بلد الوليد قد أنهى شوط المباراة الأول لصالحه بهدف دون مقابل، وقعه من نقطة الجزاء في الدقيقة 44 من ضربة جزاء من طرف اوريلانا.
ودافع بلد الوليد ببسالة على هدفه بقيادة الدولي المغربي جواد يميق الذي قدم مباراة كبيرة، وتفوق في العديد من الكرات الهوائية.
ورغم السيطرة المطلقة لإشبيلية بقيادة الدوليان المغربيان ياسين بونو ويوسف النصيري، إلا أن النادي لم يستطع فك الشفرة الدفاعية لبلد الوليد، إلا في الوقت بدل الضائع بعدما ناب حارس اللسود عن مهاجمي ناديه. 
بينما لم يعتمد المدرب لوبيتيغي على الدولي منير الحدادي الذي لازم كرسي الإحتياط.
وبتعادل بلد الوليد بات يحتل الرتبة 16 ب27 نقطة، بينما حافظ إشبيلية على رتبته الرابعة ب 55 نقطة. 



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.