بونو: لم أعرف كيف أحتفل بهدفي | أخر الأخبار الرياضية

3


لم يعد ياسين بونو مكتفيا بإنقاذ فريقه إشبيلية من الخسارات عن طريقة تدخلاته القوية واستماتتة في حراسة المرمى، ولكن بات أيضا ينقذه بتسجيل الأهداف. هذا ما حدث خلال مباراة فريقه أمام بلد الوليد في الدورة 28 من منافسات “الليغا” حيث كان إشبيلية متأخرا بهدف دون رد إلى غاية الدقيقة 90+4 التي تقدم فيها بونو لمنطقة عمليات الخصم وسجل هدف التعادل بتسديدة يسارية، ومنح فريقه التعادل وبالتالي نقطة من ذهب.
واعترف بونو بعد نهاية لمباراة في تصريح لموقع النادي أنه فوجئ بالهدف ولم يعرف كيف يحتفل به وقال: “إنه أمر مدهش، من الصعب وصف الهدف ووصف اللحظة، لم أكن أعرف كيف سأحتفل، قمت بعملي ومن الغريب أن أجد نفسي هناك في منطقة الخصم”. وأضاف: “قبل عامين مع جيرونا قمت بنفس العمل وتقدمت لمنطقة الخصم ويومها لمست الكرة برأسي لكنني لم أسجل.. واليوم جاءتني هذه الذكرى، نظرت إلى المدرب فقال لي أن أصعد، وفعلت، وسقطت الكرة أمامي وسجلت الهدف وأنا ممتن لهذا”.



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.