مشجعو يونايتد يجتاحون “أولد ترافورد” في رسالة ضد عائلة غلايزر

3


اجتاح مشجعو مانشستر يونايتد الإنكليزي ملعب “أولد ترافورد” قبيل مواجهة الغريم ليفربول في البطولة الممتازة الأحد، وذلك في إطار الاحتجاج على مالكي النادي الأميركيين.

وتجدد غضب مشجعي يونايتد حيال عائلة غلايزر المالكة للنادي على خلفية دورها في إطلاق مسابقة السوبر ليغ الأوروبي المنافس لعصبة الأبطال والذي انهار بعد 48 ساعة فقط على إطلاقه الشهر الماضي، نتيجة المعارضة الشديدة من المشجعين واللاعبين والحكومات والاتحادات المحلية والقارية والدولية.

وامتلكت عائلة غلايزر يونايتد منذ الاستحواذ المثير للجدل في 2005 خلال فترة الديون الهائلة التي عانى منها النادي.

واحتجاجا على انتقال ملكية النادي الى الأميركيين، ارتدى مشجعو يونايتد اللونين الأخضر والذهبي للمباريات في بداية عهد عائلة غلايزر، وهما لونا نيوتن هيث، النادي الذي تأسس في عام 1878 والذي أصبح في النهاية مانشستر يونايتد بعد 24 عاما .

وعادت الأوشحة والمشاعل الخضراء والذهبية الى ملعب “أولد ترافورد” الأحد، بينما كان هناك عدد من اللافتات المناهضة لعائلة غلايزر.

وتجمع عدد كبير من المشجعين خارج “أولد ترافورد” في اليوم الذي قد يتوج فيه مانشستر سيتي بلقب البطولة الإنكليزية الممتازة إذا خسر يونايتد.

وتمكن المئات من المشجعين من شق طريقهم إلى أرض الملعب وهم يهتفون “نريد خروج غلايزرز”.

وأعلن نائب الرئيس التنفيذي ليونايتد إد وودوورد أنه سيترك منصبه بحلول نهاية العام وسط تداعيات مشروع السوبر ليغ.



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.