منير الحدادي يروي كيف حاول إنريكي ثنيه اللعب مع المنتخب المغربي

1


عبر الدولي المغربي، منير الحدادي، جناح إشبيلية عن فخره وسعادته ،باللعب مع المنتخب المغربي، بعدما عاش في مرحلة سابقة، فترة عصيبة، عقب بعد إنتظاره قرار الإتحاد الدولي لكرة القدم، كي يسمح له في نهاية المطاف بالدخول لعرين “أسود الأطلس”.

وخلال ظهور الحدادي على قناة موفيستار، في حوار صحفي ، نقلته صحيفة ” موندو ديبورتيفو”، أوضح أنه حتى وفي حال كان قد فشل في اللعب مع المنتخب المغربي،فإنه لم يعد متحمسا للعب مع منتخب ” لاروخا”، بعد كل الضغط الذي عاشه سابقا، بخصوص عدم السماح له مباشرة بحمل قميص المغرب بشكل مباشر وإضطراره للإنتظار ، رغم أن تلقى مكالمة من المدرب لويس إنريكي ، الذي أكد له أن هناك إحتمال كي يعود للمنتخب الإسباني من جديد.

ولم يخف منير،شعوره بخيبة أمل، عقب كل الذي تعرض له،وفي هذا الإطار تحدث بالقول:”أحس أنني مغربي،وهذا أمر قد يشعر بعض الإسبان بالإنزعاج،فحتى لو لم يتم تمكيني من اللعب مع المنتخب المغربي،كنت لن أعود للعب مع إسبانيا” وتابع جناح إشبيلية:”قلت لي إنريكي بعدما إتصل بي بعد السوبر الأوروبي، بأنني أرعب في حمل قميص المنتخب المغربي،ولم تعد لي الرغبة في اللعب مع إسبانيا”.

ونبش الحدادي، في لحظة السماح له، بشكل نهائي اللعب مع المنتخب المغربي، بعد كل الصعوبات التي  عانها بالتأكيد:”تساقطت الدموع ، لم أصدق حينها،لكن عندما دخلت للملعب تخضلت من كل الضغوط، سعيد لأن الوضع تغير الآن، وتمكني من اللعب مع المنتخب المغربي”.



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.