الرئيس المثير للجدل يلتحق بحزب أخنوش

5


اشتوكة بريس

أعلن رئيس جماعة لوطا التابعة لإقليم الحسيمة “مكي الحنودي”، عن انسحابه من الحزب المغربي الحر، والتحاقه بحزب التجمع الوطني للأحرار، مبرراً انسحابه بالأزمة السياسية التي يواجهها حزب “الأسد” والتي وصلت صداها إلى القضاء.

وقال الحنودي على صفحته بالفايسبوك : “أعتذر للأستاذ إسحاق شارية الأمين العام للحزب المغربي الحر ، أعتذر للأخوات والإخوة في المكتب الإقليمي للحزب ، أعتذر للأخوات والإخوة الذين حضروا المؤتمر التأسيسي منهم المؤتمرين والضيوف ، أعتذر لكل من دعمني في هذا المنحى السياسي.”

وتابع رئيس جماعة لوطا:” أعلن انسحابي من الحزب المغربي الحر المحترم لأسباب ذاتية تنظيمية تتلخص أساسا في النزاع الداخلي القضائي القائم، أعلن التحاقي بحزب التجمع الوطني للأحرار ، أؤكد على ترشحي للانتخابات الجماعية والإقليمية رفقة فريق وازن بتزكية من حزب التجمع الوطني للأحرار برمز الحمامة .



المصدر

التعليقات مغلقة.