دخول عشرات المهاجرين الأفارقة إلى مليلية المحتلة

2


قالت السلطات الإسبانية إن أكثر من 50 مهاجرا إفريقيا من جنوب الصحراء تمكنوا من دخول جيب مليلة الإسباني من المغرب المجاور صباح اليوم الثلاثاء.

 

وأوضح وفد الحكومة الإسبانية في مليلية أنه عند الساعة الخامسة صباحا (بالتوقيت المحلي) حاول أكثر من 150 شخصا تسلق السياج العالي الذي يفصل الحدود بين مليلية والأراضي المغربية وتمكن 57 رجلا من دخول إسبانيا.

 

وذكرت وكالة “فرانس برس” أنه قبل أقل من شهر تمكن ما يزيد عن 200 مهاجر قادم من المغرب من دخول مليلية، وهي واحدة من أكبر دفعات المهاجرين في السنوات الأخيرة.

 

يمثل جيبا سبتة ومليلية المحتلان الحدود البرية الوحيدة بين إفريقيا وأوروبا، ويحاول المهاجرون بشكل متكرر دخولهما بشكل غير قانوني على أمل الوصول إلى الاتحاد الأوروبي سعيا إلى حياة أفضل.

 

وفي 17 و18 ماي الماضي شهدت سبتة المحتلة وصولا مفاجئا لأكثر من 10 آلاف مهاجر غالبيتهم من الشباب والمراهقين المغاربة.

 

وأعيد معظمهم إلى المغرب بعد فترة وجيزة، لكن لا يزال هناك حوالي 2500 مهاجر بينهم ما يقارب ألف قاصر.

 

جاء هذا الحدث الاستثنائي في سياق أزمة دبلوماسية كبرى بين مدريد والرباط، نجمت عن استقبال إسبانيا لزعيم جبهة البوليساريو الانفصالية إبراهيم غالي، لتلقي العلاج.

 

وغادر الأخير إسبانيا مطلع يونيو متوجها إلى الجزائر، لكن هذا الفصل أثر على العلاقات بين مدريد والرباط.

The following two tabs change content below.

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة



المصدر

التعليقات مغلقة.