هل هناك تعارض بين تلقي لقاح “كوفيد 19” وإجراء العمليات الجراحية؟.. خبير يوضح

1


مازالت علامات الاستفهام لدى عدد من المغاربة، بشأن مدى خطورة اجراء العمليات الجراحية على صحة الملقحين، ضد فيروس كورونا المستجد.

وفي هذا الإطار، قال جمال الدين الكوهن، رئيس الفيدرالية الوطنية لأطباء التخدير والإنعاش، في حديثه للجريدة 24، إنه لا توجد أي أدلة علمية على أن التخدير يهدد الحياة أو أنه غير آمن للاستخدام بعد تلقي اللقاح.

وأضاف الكوهن، أن مثل هذه الشائعات تزرع حالة من الخوف في نفوس المواطنين، وتدفعهم إلى عدم التوجه إلى مراكز التلقيح، مبرزا أنه لا توجد أي تحذيرات من الشركات المنتجة للقاحات.

وأكد رئيس الفيدرالية الوطنية لأطباء التخدير والإنعاش، أن اللقاح لا يعتبر مانعًا لإجراء أي عملية جراحية أو الخضوع لأي إجراء طبي يحتاج إلى تخدير، مشيرا أنه في إطار السلامة لابد رغم ذلك الاستشارة القبلية تبقى ضرورية، وجلب الفحوصات الضرورية لطبيب الإنعاش والتخدير.

ودعا المتحدث ذاته، على ضرورة اتخاذ جل التدابير الاحترازية، أثناء العمليات الجراحية، لعدم انتشار العدوى في صفوف الأطقم الطبية والممرضين.



المصدر

التعليقات مغلقة.