الجيش الملكي يحقق فوزا ثمينا على حساب حسنية أكادير – الأسود

1


.

الأسود: ريفي مفيد محمد

في لقاء قوي و ممتع تغلب فريق الجيش الملكي على مضيفه حسنية أكادير، بهدفين، مقابل هدف واحد في المباراة التي جمعت الفريقين لحساب الجولة العاشرة من البطولة الاحترافية لكرة القدم،و التي دارت أطوارها على أرضية ملعب أدرار بمدينة أكادير.

عناصر الجيش الملكي بحثت عن هدف السبق مند اللحظات الأولى من الشوط الأول، خاصة من طرف اللاعب المشاكس رضا سليم و المتألق حمزة مجاهد اللذان مدا زملائهما بالعديد من الكرات السانحة للتسجيل حيث إستثمر إحداها المحترف الكاميروني أريانا” الذي سجل هدف السبق بطريقة متميزة في حدود الدقيقة “14” من عمر الجولة الأولى، بعد هذا الهدف حاول فريق حسنية أكادير العودة في النتيجة عن طريق اللاعب “باكري ماني” لكن محاولاته لم تجد متمم للعمليات لوضعها في الشباك.
و على عكس مجريات اللعب تمكن فريق الجيش الملكي من الاستفادة من ضربة جزاء بعد إسقاط اللاعب “نوح وائل السعداوي” من طرف لاعب الحسنية “باتريك مانو” و التي حولها إلى هدف ثاني اللاعب “ديني بورغيس” في الدقيقة “32”، هذا الهدف أعطى شحنة معنوية إضافية لهجوم فريق الجيش الذي كاد أن يسجل الهدف الثالث عن طريق اللاعب رضا سليم لكن براعة حارس الحسنية “صابر” حالت دون تحقيق ذلك.
في الشوط الثاني استمرت المنافسة و الندية من كلا الفريقين، لاسيما من طرف فريق الحسنية الذي بحث جادا في الكثير من المناسبات لبلوغ مرمى فريق الخصم عن طريق الإختراق و التوغل في مربع العمليات لكل من اللاعب الملوكي، و اللاعب جمال الشماخ لكنهما لم يتمكنا من هز شباك حارس الجيش الملكي “أيوب لكرد” الذي كان متألقا في كل تدخلاته.
و امام هذا الإخفاق و سوء الحظ استمر فريق الحسنية في الضغط و البحث عن الحلول، حيث استطاع اللاعب “إبراهيم غايي” من فك لغز العقم الهجومي بتسجيل الهدف الوحيد لفريقه عن طريق ضربة جزاء في حدود الدقيقة “86”من عمر الجولة الثانية.
و بالرغم من المحاولات المتكررة التي أتيحت للطرفين في باقي دقائق اللقاء إلا أن النتجية انتهت لصالح فريق الجيش الملكي بهدفين مقابل هدف واحد.



Post Views:
5٬442



Source link

التعليقات مغلقة.