سفيان أمرابط يتعرض لـ”السلخ” في إيطاليا!

3



شارك سفيان أمرابط في المباراة التي خسرها فيرونتينا أمام مضيفه جوفنتوس (0 – 1) برسم الجولة 12 من منافسات الدوري الإيطالي، كلاعب إحتياطي حيث إعتمد عليه مدربه إنطلاقا من الدقيقة 64.

لكن الدقائق التي لعبها الدولي المغربي خلال هذه المباراة لم ترق للمستوى المطلوب، حسب تقارير إعلامية إيطالية، لذلك وصفوا التغيير الذي قام به مدرب “الفيولا” فنتشينزو إيطاليانو على مستوى وسط الميدان بإدخال أمرابط بدل زميله لوكاس توريرا بـ”الخطإ”، ولا يمكن للمدرب أن يقدم أي شرح مقبول ومعقول لتبرير هذا التغيير!

وقالت التقارير الإعلامية الإيطالية إن أمرابط كان بطيئا جدا في التعامل مع الإقلاع والإنطلاقات بالكرة، وكان هذا التباطؤ يؤثر سلبا على إيقاع وأداء الفريق. وأضافت أن الإنذارين اللذين حصل عليهما نيكولا ميلانكوفيتش ونتجا عنهما حصوله على بطاقة الطرد، تسبب فيهما بشكل مباشر أمرابط. والأكثر من هذا أن نفس التقارير أشارت إلى أن أمرابط أكد محدوديته على مستوى “الوسيط” بحيث لا يملك القدرة على أن يكون رجل الربط على مستوى وسط الميدان.

وفي الختام تساءلت ذات التقارير الإعلامية عن مستقبل أمرابط مع فيرونتينا، وأكدت أنه لن يكون غريبا إذا فكر مسؤولو “الفيولا” في أن يجدوا له مخرجا خلال الميركاطو الشتوي شهر يناير القادم. 



لقراءة الخبر من المصدر

التعليقات مغلقة.